7:50 م October 28, 2021

#مصر اليوم الحزين على شعب البحيرة فى عيدها القومى

لم يستفق شعب دمنهور من حادثة انهيار عقار شارع السجن المؤلم والذى راح ضحيته أشخاص ليس لهم اى ذنب ..ليستيقظ الأهالى اليوم على كارثة أعنف بكثير وهى حريق عيادة دكتور مصطفى الاجهورى والتى كانت تحتوى على عدد كبير من المرضى وذويهم.
مصيبة جديدة تلحق الأضرار بأجساد أبناء دمنهور فلم يستطيع الكثيرين النجاة فمنهم من ألقت بابنتها من اعلى شرفة العيادة لترتدم بالأرض بعد محاولة من الأهالى بالتقاطها ومن بعدها الام التى ألقت بنفسها ولولا تدخل الأهالى والشباب فى إنقاذ العديد والعديد من الأهالى لكانت كارثة بكل المقاييس
عيادة” الاجهوري” والتى كانت تستقبل مرضى التأمين الصحى دوما ما تكون مزدحمة بالمرضى، وتحتوي على اكثر من 20 اسطوانة اكسجين للمرضى كانت بمثابة القنبلة الموقوتة وسط ارقى منطقة بدمنهور وباحدث ابراجها حيث لم يمر شهور على إنشاء هذا العقار.
انهارت العيادة بالكامل واحترقت جميع الأجهزة الحديثة وباهظة الثمن أما عن الخسائر البشرية تم تحويل عدد من المصابين لمستشفيات حوش عيسي وكفر الدوار ولم يكن هناك أى وفيات كما أشاع بعض المواقع على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك
فالنهاية نتمنى الشفاء العاجل لكل المصابين.

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

الموضوعات المتعلقة

العدد اليومي لـ #بوبيان_نيوز

أخبار جديدة
القائمة