7:20 م October 28, 2021

#عاجل الـ pcr​ الالزامي زاد شريحة الحاصلين عليه بفرضه على المعلمين والاداريين !

مطالب بتسريع عجلة التطعيم بالجرعة الثانية لوقف الجدل

كتبت رنا سالم

رغم الالتزام بالحضور من قبل المعلمين والاداريين في المدارس لليوم الثاني من الدوام و المنطبقة عليهم الاشتراطات الصحية للتواجد داخل المبنى المدرسي وفق الدليل الإرشادي الأخير الذي تم الاتفاق عليه عبر بروتوكول مشترك بين وزارتي الصحة والتربية ، إلا أن شرط الـpcr​ لايزال قيد التطبيق للحاصلين على جرعة واحدة من المعلمين والاداريين ولايزال الجدل قائم بخصوص هذا الشرط .

تضخم الإصابات

وفي هذا السياق ، وبالرغم من تأكيد مصدر مسؤول أن هذا الاجراء جاء نتيجة بروتوكول رسمي بين وزارتي الصحة والتربية ليكون شرط أساسي لافتتاح المدارس بعد اغلاقها لمدة عام ونصف بسبب جائحة كورونا ولحماية المعلمين والطلاب وأسرهم من انتشار العدوى وهو ما سيدفع إلى إغلاق المدارس مرة آخرى في حال حدوث تضخم في عدد الإصابات داخل المباني المدرسية وهو ما لا يرغب فيه العاملين في وزارة التربية وأولياء أمور الطلاب لاستمرار عملية التعليم .

الإصابة والانتقال
إلا أن مصادر تربوية قد رأت أن الشرط الأخير فرض على العاملين في مدارس وزارة التربية فقط دون العاملين في وزارات الدولة الآخرى رغم عودة الحياة لجميع الوزارات بعودة الموظفين بنسبة 100% منتصف أغسطس الماضي دون فرض هذا الشرط على موظفي الدولة الآخرين لممارسة أعمالهم فضلاً عن أن هذا الشرط لم يفرض على دكاترة وطلبة الجامعة ومن باب العدالة والانصاف أن يفرض هذا الشرط على كافة موظفي الوزارات الآخرى والمحصنين .

كما رأت أن التطعيم بالجرعتين قد لا يمنع الاصابة بفيروس كورونا أو انتقاله معتبرة أن الضغط على وزارة التربية بافتتاح المدارس أو تطبيق هذا الشرط يعد نوعاً من الاجبار على الاستمرار في فرض فحص الـ pcr​ سواء في المراكز الصحية الحكومية أو الخاصة لزيادة شريحة الراغبين في الحصول على الـ pcr​ .

الحالات المستثناة
ورغم تأكيد مصادر على صعوبة إلغاء هذا الشرط ، دعت آخرى إلى إسراع وزارة الصحة من وتيرة حجز المواعيد للمعلمين والاداريين والعاملين في المدارس والطلاب للحصول على الجرعة الثانية فضلاً عن وضع آلية للتعامل مع الحالات الخاصة والمستثناة من الحصول على التطعيم لأسباب صحية والتي لديها شهادات من وزارة الصحة تثبت استثنائهم من التطعيم لممارسة عملهم بشكل طبيعي في المدارس .

 

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

الموضوعات المتعلقة

العدد اليومي لـ #بوبيان_نيوز

أخبار جديدة
القائمة