ويتساوى النجم المصري محمد صلاح، مع الهداف الإنجليزي هاري كين، في صدارة الهدافين، برصيد 22 هدفا لكل منهما، مع تبقي مباراة أخيرة لكل منهما.

وفشل كل من صلاح وكين، بالتسجيل لفريقيهما ليفربول وتوتنهام، في الجولة 37، ليتعزز صراع الهدافين بين النجمين في الجولة الأخيرة.

أفضلية صلاح

ويمتلك صلاح أفضلية على خصمه كين، للظفر بالحذاء الذهبي، من حيث سهولة المباراة الأخيرة المتبقية، حيث يواجه ليفربول كريستال بالاس “المتواضع” على ملعبه أنفيلد.

بينما سيواجه كين خصما عنيدا، وهو ليستر سيتي، خارج ملعبه، وهو الفريق الذي سيقاتل للفوز والتأهل لدوري أبطال أوروبا.

ويسعى كل من صلاح وكين لتحقيق الحذاء الذهبي، للمرة الثالثة في مشوارهما في الدوري، حيث حققه كل منهما مرتين في السابق.

وتوج كين بلقب الهداف عامي 2016 و2017، بينما حققه صلاح عامي 2018 و2020.

ووصل صلاح لأهدافه الـ22 في 36 مباراة بالدوري، ومن ضمنها 6 ضربات جزاء، بينما وصل كين لنفس العدد في 34 مباراة، وبـ4 ضربات جزاء.