4:33 م August 5, 2021

الصليب الاحمر يعلن رسميا اغلاق ملفات عشرة اشخاص بينهم كويتيون فقدوا ابان الغزو العراقي لدولة الكويت

اعلنت اللجنة الثلاثية التابعة للجنة الدولية للصليب الاحمر اليوم الاربعاء عن اغلاق ملفات عشرة اشخاص بينهم ثمانية كويتيين فقدوا ابان الغزو العراقي لدولة الكويت عام 1990.

وذكرت اللجنة في بيان وزع هنا اليوم ان اجتماعها ال51 الذي عقد يوم امس برعاية اللجنة الدولية للصليب الاحمر عبر تقنية التواصل الالكتروني انتهى الى الاعلان بشكل رسمي عن اغلاق ملفات عشرة اشخاص كانوا فقدوا او اسروا ابان الغزو العراقي في الفترة ما بين عامي 1990 وحتى 1991.

واوضح البيان ان الملفات التي اغلقت كانت بواقع ثمانية كويتيين وسعودي واحد بعد التعرف على هوياتهم بناء على تحاليل الحمض النووي التي اجرتها الادارة العامة للادلة الجنائية الكويتية.

اما الملف الاخير فيعود لجندي عراقي عثر على رفاته مطلع شهر فبراير الماضي في جزيرة بوبيان شمالي الكويت وتمت اعادة رفاته الى العراق في شهر مارس الماضي.

واوضح ان رفات المفقودين التسعة (الكويتيين والسعودي) عثر عليهم في موقع دفن في قضاء السماوة بمحافظة المثنى في العراق في شهر مارس من العام 2019 من خلال جهود مشتركة للسلطات العراقية والكويتية وبمساعدة خبراء من اللجنة الدولية للصليب الاحمر في اطار عمل اللجنة الفنية الفرعية.

واشار الى ان اللجنة الثلاثية لاتزال ملتزمة بتقديم اكبر عدد ممكن من الاجابات للاسر التي ترغب بمعرفة مصير ابنائها بغض النظر عن الوقت الذي انقضى منذ فقدانهم.

وتأسست اللجنة الثلاثية في عام 1991 ثم انبثقت منها اللجنة الفنية في عام 1994 وهما تعملان تحت اشراف اللجنة الدولية للصليب الأحمر وتتالفان من ممثلين عن العراق والكويت والسعودية والولايات المتحدة الامريكية وبريطانيا وفرنسا وانضمت اليهم بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) في عام 2014 بصفة مراقب.(النهاية)

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

الموضوعات المتعلقة

العدد اليومي لـ #بوبيان_نيوز

أخبار جديدة
القائمة