8:36 ص September 20, 2021

السلطات الأميركية تحدد هوية مهاجم «البنتاغون»

أعلنت السلطات الأميركية أمس الأربعاء تحديد هوية المهاجم الذي أقدم على قتل شرطي على بعد أمتار قليلة من مبنى «البنتاغون» الذي وُضع لفترة وجيزة في حال تأهب قصوى.

وقال بيان صادر عن مكتب التحقيقات الفيديرالي «أف بي أي» إن أوستن وليامز لانز المتحدر من ولاية جورجيا والبالغ 27 عاما نزل من حافلة صباح الثلاثاء وقام بطعن الشرطي جورج غونزاليس بسكين على بعد أمتار من مدخل مبنى «البنتاغون» المحصن أمنيا.

وأضاف «أعقب ذلك عراك قام خلاله المتهم بالتسبب بجروح قاتلة لغونزاليس قبل أن يطلق النار على نفسه بسلاح الشرطي».

وأشار مكتب التحقيقات الفيديرالي الى تدخل عناصر شرطة آخرين بعد ذلك وأن لانز قتل في موقع الحادث. ولم يحدد البيان إن كان بقية عناصر الشرطة قد أطلقوا النار على لانز أيضا، لكن شهودا أفادوا عن سماع رشقات نارية.

ونقل غوانزاليس الى المستشفى لكنه توفي متأثرا بجراحه.

ولم يذكر مكتب التحقيقات الفيديرالي أي دافع وراء الاعتداء، لكن لانز يملك سجلا حافلا من الاعتقالات وارتكاب الجرائم وعمليات السطو وسبق أن هاجم شرطيا، وفقا لتقارير إخبارية محلية في جورجيا.

وبحسب صحيفة اتلانتا جورنال-كونستتيوشن فإن لانز كان طليقا بكفالة وأمر قاض بتقييم صحته العقلية.

وأمر وزير الدفاع لويد أوستن الذي لم يكُن في المبنى وقت الحادث، بتنكيس الأعلام في «البنتاغون» تكريمًا للشرطي، وقال في بيان إنّ «هذا الشرطي مات أثناء أداء واجبه، حيث كان يحمي عشرات آلاف الأشخاص الذين يعملون في البنتاغون يوميًا أو يزورونه».

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

الموضوعات المتعلقة

العدد اليومي لـ #بوبيان_نيوز

أخبار جديدة
القائمة