الاتحاد الأوروبي يرحب بتشكيل الحكومة اللبنانية ويؤكد أنها مفتاح علاج الأزمات

رحب الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشئون الخارجية والسياسة والأمنية ونائب رئيس المفوضية الأوروبية جوزيف بوريل، بتأليف الحكومة اللبنانية الجديدة، اليوم الجمعة، بعد توقيع الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس الحكومة الجديدة نجيب ميقاتي مرسومًا بتشكيلة وزارية من 24 وزيرًا.

وقال بوريل – في تصريحات له اليوم – إن إعلان الحكومة الجديدة هو مفتاح لمعالجة الأزمات الاقتصادية والمالية والاجتماعية الحالية، وتنفيذ الإصلاحات التي طال انتظارها، والتحضير للانتخابات المرتقبة العام المقبل.

 

وكان بوريل قد حث – في رسائل لعون وميقاتي أواخر الشهر الماضي سلمها سفير الاتحاد الأوروبي في لبنان رالف طراف – الطبقة السياسية على تشكيل حكومة في أسرع وقت ممكن، والتنفيذ السريع للإجراءات والاصلاحات اللازمة لإخراج لبنان من أزمته الحالية، معتبرًا أن الأخطار الاجتماعية والأمنية بلبنان تتصاعد يوميا، مشددا على أن تشكيل حكومة بات أكثر من ضرورة.

 

وكان الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي قد وقعا اليوم مرسوم تشكيل الحكومة الجديدة والتي تضم أربعة وعشرين وزيرًا بحضور رئيس مجلس النواب نبيه بري، وذلك بعد فراغ حكومي امتد لـ 13 شهرًا منذ استقالة حكومة الدكتور حسان دياب في العاشر من شهر أغسطس الماضي في أعقاب انفجار ميناء بيروت البحري، لتستمر الحكومة في أطول فترة تصريف أعمال في تاريخ لبنان.

أضف تعليقا
الموضوعات المتعلقة

تصفح عدد ‎#بوبيان_نيوز عدد الأحد 2 أكتوبر 2022 بصيغة الـPDF عبر الرابط التالي

أخبار جديدة