الأمير محمد بن سلمان يؤكد استعداد المملكة لبذل الجهود الرامية للتوصل لحل سياسي للأزمة الروسية – الأوكرانية

أجرى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء السعودي، اتصالين هاتفيين بالرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأوكراني فولوديمير زيلينسكي، أكد فيهما حرص المملكة على الوصول لحل سياسي للأزمة.
وقالت وكالة الانباء السعودية الرسمية “واس” إن ولي العهد أجرى، اتصالاً هاتفياً ببوتين ، حيث “قدم الرئيس الروسي في بداية الاتصال شكره للأمير محمد بن سلمان على مساهمته الفاعلة والمتميزة في إنجاح عملية تبادل الأسرى.
وقد أكد ولي العهد، “استعداد المملكة لبذل كافة المساعي الحميدة ودعم كافة الجهود الرامية للوصول لحل سياسي للأزمة”.
ونوه الرئيس الروسي بانضمام المملكة لمنظمة شنغهاي للتعاون بصفة شريك حوار، مؤكدًا تطلع الأعضاء لمساهمة المملكة الفاعلة في أعمال المنظمة.
وجرى خلال الاتصال بحث أوجه التعاون بين البلدين وسبل تعزيزها في مختلف المجالات.
وذكرت واس أن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان أجرى اتصالاً هاتفياً آخر، بالرئيس الأوكراني زيلينسكي الذي اعرب في بداية الاتصال عن شكره لولي العهد على جهوده في عملية تبادل الأسرى، مقدرا قبوله دور الوسيط ومنوها بالدور المحوري للمملكة في منطقة الشرق الأوسط والعالم.
من جهته أكد الأمير محمد بن سلمان، ” حرص المملكة ودعمها لكافة الجهود الدولية الرامية لحل الأزمة سياسيا، ومواصلتها جهودها للإسهام في تخفيف الآثار الإنسانية الناجمة عنها”، مؤكدا استعداد المملكة لبذل الجهود للوساطة بين كل الأطراف.

 

أضف تعليقا
الموضوعات المتعلقة

تصفح عدد ‎#بوبيان_نيوز عدد الأحد 2 أكتوبر 2022 بصيغة الـPDF عبر الرابط التالي

أخبار جديدة