9:08 م September 20, 2021

أولياء أمور لـ” #بوبيان_نيوز” : غياب الطلبة الطويل عن المدارس نتج عنه كوارث سلوكية وتعليمية

أولياء أمور لـ”بوبيان نيوز” : غياب الطلبة الطويل عن المدارس نتج عنه كوارث سلوكية وتعليمية

“التربية” تواجه قضيتي الفاقد التعليمي وإدمان الطلبة للجلوس في المنزل أمام “الشاشات الإلكترونية” !

العماني : التفاعل في الـ”أون لاين” دفع الغالبية من التربويين بتسجيل أبنائهم في المدارس الخاصة

الطليحي : استفادة طلبة الابتدائية من الـ”أون لاين” لا تتجاوز 50%

إبراهيم : نسبة التحصيل لا تزيد عن 75 % مقارنة بالدراسة التقليدية

متولي : وسائل التواصل كانت المفر لتعويض الغياب عن الدراسة

عمر : التعليم المباشر لا يعوضه الأون لاين مهما بلغت درجة اجتهاد المعلم

 

أطفالنا افتقدوا الألعاب والأنشطة اللاصفية والتدريس المباشر والتعلم المرح

العند والعدوانية والغضب السريع أبرز المشكلات السلوكية مع غياب أماكن التنفيس واخراج الطاقات المكبوتة

الأطفال يذهبون إلى الشاليهات والمجمعات فما الذي يمنع عودتهم إلى الرياض والمدارس ؟!

 

تحقيق: رنا سالم

تواجه وزارة التربية تحدياً كبيراً في وضع آلية لتنفيذ خطة عودة لطلاب المدارس ضمن اشتراطات آمنة وصحية مشددة لجميع المراحل التعليمية مع الأخذ في الاعتبار والأهمية تأهيل هؤلاء الطلاب دراسياً وتعديل السلوكيات السلبية والتي اكتسبها العديد منهم خصوصاً الأطفال خلال أزمة كورونا في ظل الغياب عن المدارس طوال عام ونصف فضلاً عن فقدان الجانب الترفيهي بسبب إغلاق الأنشطة الترفيهية المحدودة في البلاد ، فكيف يمكن أن تساهم المدارس في جذب الطلبة مجدداً إلى مقاعد الدراسة وهل ستنجح وزارة التربية في خطتها للعودة الآمنة والتأهيل السلوكي وتعويض الفاقد التعليمي للطلاب ؟! وللإجابة عن هذه التساؤلات تواصلت “بوبيان نيوز” مع عدداً من التربويين وأولياء الأمور للتعرف على تأثير الغياب على أبنائهم و مقترحاتهم بشأن العودة الآمنة وتعويض الفاقد التعليمي.

 

فقدان المهارات

بداية ، أكدت مراقبة رياض الأطفال في منطقة مبارك الكبير التعليمية سمر العماني على أهمية وضرورة عودة الطلاب لرياض الأطفال مشيرة إلى أنهم قد فقدوا الجانب المهارى من مهارات أساسية وهامة تؤهلهم إلى الانتقال إلى المرحلة الابتدائية كمبادئ القراءة والكتابة وحفظ السور القرآنية القصيرة والتعامل مع الأقران وتنمية السلوكيات إضافة إلى الجانب الترفيهي .

 

وأشارت العماني إلى أن مرحلة رياض الأطفال مرحلة هامة في حياة الطفل وعودة الطلبة إلى المقاعد الدراسية ضرورة حتمية لافتة إلى صعوبة تطبيق نظام التعليم عن بعد خصوصاً مع التجربة السابقة والتي حضر فيها 3 طلاب من أصل 6575 طفل للحصص الافتراضية .

 

مدارس خاصة

 

وأضافت العماني أن أبناء وأحفاد أغلب التربويين مسجلين في مدارس خاصة بسبب غياب التفاعل في نظام الأون لاين وذلك من أجل الاستفادة لافتة إلى أن أطفال الرياض افتقدوا الألعاب والأنشطة اللاصفية والتدريس المباشر والتعلم من خلال المرح والابداع إضافة إلى تكوين الصداقات وتنمية القدرات والقيم الانسانية إضافة إلى التدريبات المختلفة .

 

مجموعات تقوية

 

وتابعت العماني ” كولية أمر سجلت أحفادي في مجموعات تقوية تابعة لمركز خاص لتأسيس الأطفال قبل دخول المدرسة ويبدأ عملها في أغسطس المقبل وذلك لتأسيسهم قبل دخول الصف الأول الابتدائي مع بداية العام الجديد ، لافتة إلى أن مرحلة رياض الأطفال مرحلة تأسيسية لا يمكن الاستهانة بها في تنمية مهارات الطفل وتعليمه مبادئ القراءة والكتابة “.

 

عودة جزئية

 

واقترحت العماني عودة الأطفال إلى الرياض عودة جزئية بواقع يومين في اسبوع لكل مستوى ، بحيث يتم تقسيم طلبة المستوى الأول والمقدر عددهم من 20 إلى 25 طالب في الصف إلى 7 أو 10 أطفال ، ويتم تقسيمهم على فصول الروضة وفي اليوم الثاني يحضر طلاب المستوى الثاني مع فتح الألعاب للأطفال من أجل الترفيه ، وطرحت السؤال التالي : الأطفال يذهبون إلى الشاليهات والمجمعات فما الذي يمنع عودتهم إلى الرياض والمدارس ؟!

 

تعويض الفاقد

 

وشاركتها الرأي مديرة روضة الرحاب هند الطليحي مؤكدة على ضرورة عودة الطلاب إلى مقاعد الدراسة مع تطبيق الاجراءات الاحترازية وفق التعليم المدمج بنسبة 50% أون لاين و50% تعليم مباشر مع استمرار اجراءات التعقيم مشيرة إلى أن طلبة المرحلة الابتدائية بحاجة إلى تأسيس وتعاون أولياء الأمور في هذا الأمر لتعويض الفاقد التعليمي للطلاب أولاً.

 

طاقات مكبوتة

 

وأضافت أن الطلبة الصغار أصبحوا أكثر ميلاً للعند والعدوانية والغضب السريع وذلك لافتقادهم لأماكن التنفيس وإخراج الطاقات المكبوتة إضافة إلى أن بعض المنازل صغيرة ولا تساعد الأطفال على التنفيس ما يزيد الحاجة لعودة الطلبة إلى المدارس مشددة على أهمية دور أولياء الأمور في تعويض أبنائهم عن الغياب عن المدرسة من خلال ممارسة بعض الهوايات وتشجيعهم على استرجاع المواد الدراسية في المنزل .

 

لا استفادة

 

وأضافت أن التطعيم قرار مهم بالنسبة لطلبة المرحلتين المتوسطة والثانوية إلا أنه لايزال مستبعد لمرحلتي رياض الأطفال والابتدائية في الوقت الذي يحتاج فيه طلاب الصفوف الثلاث الأولى للتعليم المباشر مشيرة إلى أن نسبة استفادة طلبة المرحلة الابتدائية من نظام التعليم عبر الأون لاين لا تتجاوز 50% ، ولا توجد استفادة من تعليم طلاب رياض الأطفال عبر الأون لاين كما أن الاستجابة في تجربتهم السابقة خلال العام الماضي عبر الأون لاين لا تمثل أكثر من 6 طلاب.

 

مواقع التواصل

 

إلى ذلك أكد جمع من أولياء الأمور عبر “بوبيان نيوز” على أهمية عودة الطلاب إلى المدارس وسط اجراءات صحية مشددة وتوفير أجواء ترفيهية مرحة لجذب الطلبة إلى المدارس بعد غياب طويل ، وأشاروا إلى أن الطلبة قد استعاضوا عن المدرسة والترفيه باللجوء إلى مواقع التواصل الاجتماعي والألعاب الالكترونية والتي أثرت عليهم تأثيراً سلبياً .

 

تأثير مهلك

 

من جانبه قال أحمد متولي ” إن وسائل التواصل الاجتماعي كان لها تأثير كبير مهلك على أبنائه في كل المراحل الدراسية مؤيداً عودة الطلبة للمدارس لاسيما مع غياب الطلاب عن الدراسة بسبب كورونا لفترات طويلة أثرت على كافة الجوانب الحياتية والمهارات المكتسبة من المدارس”.

 

زيادة الترفيه

 

من جانبها ، قالت ريهام عبدالمنعم” زيادة الأنشطة والجوانب الترفيهية في عملية التعليم ضرورة لاسيما وأن الطلاب قد اعتادوا الجلوس في المنزل والتعليم عن بعد وهذه ظاهرة خطيرة ستواجهها المدارس في حالة العودة”.

 

تأهيل الطلبة

 

بدوره قال إبراهيم “إن نسبة التحصيل لا تزيد عن 75 % مقارنة بالدراسة التقليدية لافتاً إلى أن الطالب قد فقد كثيراً من الانتباه والمصداقية ومعظم الطلاب يعتمدون على أفراد أسرهم للاستعانة بهم في حل الواجبات والمتابعة داخل الحصص مؤيداً فكرة العودة للمدارس وتأهيل الطلبة للعودة “.

 

ذكريات المدرسة

 

وأكدت نورا عمر ” أن الطلبة قد تأثروا جداً بتجربة جلوسهم في المنازل وغيابهم عن الدراسة مشيرة إلى أن العديد من الأطفال قد افتقدوا ذكريات المدرسة والجلوس داخل الصف والتعليم المباشر الذي لا يعوضه نظام الأون لاين مهما بلغت درجة اجتهاد المعلمات فيه متمنية عودة أبنائها إلى مقاعد الدراسة “.

 

أضف تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

الموضوعات المتعلقة

العدد اليومي لـ #بوبيان_نيوز

أخبار جديدة
القائمة